التخطي إلى المحتوى
أفغانستان تعلن مقتل عدد من عناصر طالبان، والحركة تعلن عن نجاحها في قتل جنود أفغان

أعلنت قوات الأمن في أفغانستان أمس السبت عن مقتل نحو 19 مسلحا من عناصر حركة طالبان، خلال العملية الأمنية التي أطلقتها في ولاية بغلان الواقعة شمال أفغانستان.

وبالمقابل أعلنت حركة طالبان أنها استطاعت قتل 14 جنديا خلال الاشتباكات التي اندلعت أثناء العملية التي قامت بها أجهزة الأمن الأفغانية.

ونقلت وكالة الأناضول التركية للأنباء عن المتحدث باسم الشرطة المحلية الأفغانية، أنها أطلقت عملية أمنية في منطقة منغلها التابعة لولاية بغلان، وأسفرت تلك العملية عن استعادة خمسة قرى في المنطقة كانت خاضعة لعناصر حركة طالبان.

وأضاف المتحدث باسم الشرطة المحلية، أن العملية الأمنية أدت أسفرت عن مقتل 19 من مسلحي حركة طالبان، بالإضافة إلى إصابة نحو 22 آخرين بجروح متباينة الخطورة، كما نجحت الأجهزة الأمنية في مصادرة كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر كانت بحوزة مقاتلي حركة طالبان.

ولم تتطرق السلطات الأفغانية إلى الخسائر التي منيت بها خلال تلك العملية الأمنية.

من جانبها، ذكرت حركة طالبان الأفغانية في بيان لها أن الاشتباكات التي وقعت بين مقاتليها وبين أجهزة الأمن أثناء العملية الأمنية أودت بحياة نحو 14 جنديا من القوات الأمنية الأفغانية، دون أن تتطرق حركة طالبان هي الأخرى إلى خسائرها.

بدورها ذكرت وكالة “خاما برس” الأفغانية للأنباء أن قصفا جويا في إقليم بغلان أودى بحياة نحو 19 شخصا، فيما قالت وزارة الدفاع الأفغانية إن هناك نحو 22 مسلحا على الأقل تعرضوا لإصابات خلال عمليات القصف الجوي.

يذكر أن أفغانستان تشهد حالة من عدم الإستقرار بعد الغزو الأمريكي خلالها أوائل العقد الماضي، حيث حاربت الولايات المتحدة الأمريكية حركة طالبان التي كانت السلطة الحاكمة في أفغانستان، بدعوى تقديم الغطاء لتنظيم القاعدة.

ومنذ ذلك الحين تقوم حركة طالبان بتنفيذ هجمات ضد القوات الأأمريكية والجيش الأفغاني، موقعة أعدادا كبيرة من القتلى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *