التخطي إلى المحتوى
الأمم المتحدة تمدد عمل مبعوثها الخاص إلى سوريا حتى انتهاء مهمته في جنيف

أعلن نائب المتحدث باسم الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، عن تمديد ولاية عمل المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا “لحين الانتهاء من مهمته في جنيف”.

وجاءت تصريحات فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم في مقر منظمة الأمم المتحدة في نيويورك.

وذكر نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، إن الأمين العام، قرر تمديد تفويض المبعوث الأممي إلى سوريا “على الأقل لحين الانتهاء مما يقوم بها حاليا في جنيف”.

ولم يحدد نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، موعد اتنتهاء تفويض دي مستورا كمبعوث للأمم المتحدة إلى سوريا، مشيرا إلى أن دي ميستورا “يتمتع بثقة مطلقة من قبل الأمين العام (للأمم المتحدة)”.

وكان المبعوث الأممي إلى سوريا قد أعلن في مؤتمكر صحفي عقده اليوم عن انتهاء أعمال الجولة الخامسة من مفاوضات جنيف.

وأشار دي ميستورا إلى استعداد الأطراف السورية للمشاركة في الجولة السادسة من مفاوضات السلام السورية في جنيف.

ولفت دي ميستورا إلى أنه سيقوم بعقد مشاورات مع الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن نهاية الأسبوع المقبل، لتحديد موعد انطلاق الجولة الجديدة من المفاوضات.

ولفت دي ميستورا إلى أنه سيقوم بعقد مشاورات مع الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن نهاية الأسبوع المقبل، لتحديد موعد انطلاق الجولة الجديدة من المفاوضات.

ورفض دي ميستورا الإجابة عن أسئلة حول استمراره في مهمته كمبعوث أممي في سوريا، مشيرا إلى أن هذا القرار “سيصدر منه أو من الأمين العام للأمم المتحدة”.

يذكر أن الأمم المتحدة قد نفت الثلاثاء الماضي أنباء اعتزام دي ميستورا تقديم استقالته كمبعوث أممي في سوريا.

يشار إلى أن بان كي مون الأمين العام السابق للأمم المتحدة، قد أعلن في 11 يوليو / تموز عام 2014 بمقر الأمم المتحدة في نيويورك تعيين الدبلوماسي الإيطالي السويدي ستيفان دي مستورا، مبعوثا خاصا للأمم المتحدة في سوريا، خلفا للجزائري الأخضر الابراهيمي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *