التخطي إلى المحتوى
كوكب نيبيرو ونهاية العالم … تعرف على الكوكب وتوقعات بخراب الأرض في سبتمبر

كوكب نيبيرو ، ذكر مهتمون بعلم الفلك ونظريات المؤامرة أن الحياة على كوكب الأرض ستصل إلى نهايتها خلال أسابيع قادمة وذلك بسبب إصطدام كوكب نيبيرو بالأرض.

وذكر دافيد ميد الخبير في علم الأعداد حسب ما نقلته الصحيفة البريطانية “ديلي ميل” فإن الكسوف الشمسي هو مقدمة لإطدام كوكب غامض بالأرض.

وإعتبر نيبيرو أن الكسوف الشمسي كان إنذارا ومقدمة لما سيحصل لاحقا حيث أن كوكب نيبيرو سيصطدم بالأرض في شهر سبتمبر المقبل بعد الكسوف القادم.

كوكب نيبيرو

أما وكالة الفضاء الأمريكية فقد أشارت سابقا على أن وجود كوكب نيبيرو هو مجرد خدعة تم تداولها عبر الشبكة العنكبوتية.

ومنذ سنة 2003 فقد تكرر إسم كوكب نيبيرو في أكثر من مرة مع توقعات بنهاية العالم ولكن لم تصدق في أي مناسبة حسب الصحيفة البريطانية.

وذكر ميد صاحب كتاب “الكوكب المجهول .. الوصول 2017” أن نجما مظلما حجمه أقل من الشمس وتحوم حوله سبعة أجسام من ضمنها كوكب نيبيرو يتوج نحو القطب الجنوبي للأرض.

نهاية العالم

وحسب مهتمين بالفلك فإن جاذبية كوكب نيبيرو تسبب في إرباك مدارات عدة كواكب قبل مئات الأعوام وهو أكبر من كوكب الشمس ويتواجد على حافة المجموعة الشمسية.

وقد إنتقد الكثيرون توقعات الكاتب حيث علق أحدهم بأن الباحث يبدأ العمل متحدثا عن أمور علمية محضة وبعدها يتطرق إلى الجانب الديني من أجل إضفاء المصداقية على التوقعات بنهاية العالم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *