التخطي إلى المحتوى
حقيقة وفاة أحمد الشقيري … مستشفى الأطباء يكذب ووسائل التواصل الإجتماعي تشتعل

حقيقة وفاة أحمد الشقيري ، ذكرت مصادر في مستشفى الأطباء المتحدون في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية أن المعلومات التي تحدثت عن وفاة الإعلامي محمد الشقيري بأزمة قلبية والتي تم تداولها عبر مواقع التواصل الإجتماعي عارية عن الصحة.

وحسب المصادر فإن المستشفى الموجودة في مدينة جدة نفى شائعة وفاة أحمد الشقيري مشددا أنه لم يستقبل الإعلامي السعودي المعروف وأن الخبر ليس سوى إشاعة تم تداولها بشكل غير صحيح.

وللإشارة فقد كان العديد من المغردين قد تداولوا وسما على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” تحدثوا فيه عن وفاة أحمد الشقيري في مستشفى بجدة ليخرج مغردون قريبون من الإعلامي ويكذبوا الخبر مؤكدين أنه ليس له أي أساس من الصحة.

حقيقة وفاة أحمد الشقيري

في المقابل لم يصدر عن الإعلامي السعودي أحمد الشقيري أي توضيح وخاصة عبر حسابه الرسمي على التويتر والذي لم يغرد فيه بعد أن قدم التهنئة بعيد الفطر في 25 يونيو الفارط

وللإشارة فإن الإسم الكامل للإعلامي هو أحمد مازن الشقيري من مواليد جدة في 19 يوليو من سنة 1973 ويبلغ من العمر 44 سنة وقد إشتهر ببرنامج خواطر حيث بدأ العمل منذ سنة 2002 ولا يزال مستمرا حتى الآن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *