التخطي إلى المحتوى
الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني تعيد نشر خطاب منذ سبع سنوات ردًا على أمين عام منظمة السياحة في الأمم المتحدة

خطاب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ، قامت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بإعادة نشر خطاب موجه من طرف رئيس الهيئة الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز منذ أكثر من سبع أعوام إلى أمين عام منظمة السياحة العالمية التي تتبع الأمم المتحدة.

وكان الخطاب الموجه في 26/11/1431 هـ ينص على أن الحج والعمرة لا يتعبران نشاطا سياحيا بالنسبة للمملكة وهي موطن الحرمين الشريفين ويفد إليها الملايين من المسلمين لأداء العمرة والحج كل سنة مع توفير كل التسهيلات والخدمات تنفيذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين.

خطاب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني

وأضاف أن الهيئة التي تمثل السعودية تحرص بشكل دائم على عدم إعتبار شعيرة العمرة وشعيرة الحج بمثابة الأنشطة السياحية وشدد على أنه ليس من الممكن إستخدام مصطلحات السياحة الدينية عند نشر البيانات السياحية والمعلومات ورصدها.

كما أن جميع الأنشطة التي تتبع الحجاج والمعتمرين تقوم به جهات أخرى تتبع القطاع الحكومية والقطاع الخاص بجودة عالية.

وحسب الخطاب فإن رئيس هيئة السياحة أكد على تولي المنظمة بإعتبارها الراعي الأول لقطاع السياحة في العالم توجيه المختصين بمراعاة هذا الأمر والتأكد من أن البيانات التي تترد من هيئة السياحة تتعلق بأداة القطاع السياحي.

وأكد رئيس الهيئة في خطابه في أكثر من مناسبة على أن المملكة لا تعتبر خدمة الحرمين منّة منها وهي التي توفر منظومة متكاملة من الخدمات للحجاج والمعتمرين وهي لا تمثل عبئا على الدولة وتقوم بها إستنادا على واجبها الديني نحو الإسلام والمسلمين والحرمين الشريفين

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *