التخطي إلى المحتوى
رئيس الوزراء اللبناني يتهم الاحتلال الإسرائيلي بعرقلة إرساء وقف دائم لإطلاق النار

قال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، اليوم الخميس، الخامس عشر من فبراير / شباط، أن سلسلة الانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي تجاه السيادة اللبنانية، والتي تتم بشكل يومي، يعرقل عملية الانتقال إلى وقف دائم لإطلاق النار.

وجاءت تصريحات رئيس الحكومة اللبنانية، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مع ريكس تيلرسون، وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، في العاصمة اللبنانية بيروت.

وأشار رئيس الوزراء اللبناني إلى أن الحدود الجنوبية لبلاده، تعد من أهدأ المناطق الحدودية في منطقة الشرق الأوسط، موجها الدعوة لوزير الخارجية الأمريكي، للمساهمة في تعزيز هذا الأمر.

وأكد الحريري خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع وزير الخارجية الأمريكي، على حقوق الدولة اللبنانية في القيام بالعمليات الاستكشافية للموارد الطبيعية في مياه لبنان الإقليمية، وضخ استثمارات للاستفادة من تلك الموارد.

وأوضح رئيس الوزراء اللبناني أن سياسة النأي بالنفس التي تتبعها لبنان، تتم مراقبتها من قبل جميع المؤسسات اللبنانية، من اجل ضمان تنفيذ هذه السياسة التي ترمي في مصلحة الدولة اللبنانية، من خلال الحفاظ على العلاقات الجيدة مع دول العالم العربي والمجتمع الدولي.

يذكر أن سياسة النأي بالنفس، قد أجمعت مكونات الحكومة اللبنانية على تبنيها والالتزام بها، نهاية العام الماضي، لإبعاد لبنان عن النزاعات والصراعات والحروب والشؤون الداخلية لدول الوطن العربي، من أجل الحفاظ على العلاقات السياسية والاقتصادية التي تجمع بين لبنان والدول العربية.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون قد التقى اليوم الخميس، لدى وصوله لبنان، كلا من رئيس الجمهورية اللبنانية، ميشال عون، ورئيس مجلس النواب، نبيه بري، ورئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري.

وتتزامن زيارة وزير الخارجية الأمريكي إلى لبنان، مع الأزمة المندلعة بين دولة الاحتلال الإسرائيلي والجانب اللبناني، حول الحدود البرية والبحرية بينهما، والأزمة المتعلقة بحقول الغاز الطبيعي في منطقة بلوك 9، في مياه البحر الأبيض المتوسط.

واستمرت زيارة وزير الخارجية الأمريكي إلى لبنان، عدة ساعات، حيث غادر تيلرسون لبنان متوجها إلى تركيا، في ختام جولته التي قام بها في منطقة الشرق الأوسط، والتي شملت أيضا كلا من مصر والمملكة الأردنية ودولة الكويت.