التخطي إلى المحتوى
جيش الاحتلال يكشف عن تدمير نفق بحري تابع للقوة البحرية بحركة حماس شمالي قطاع غزة

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، العاشر من يونيو / حزيران، بأنه تمكن قبل نحو أسبوع من تدمير نفق هجوميا في قطاع غزة الفلسطيني المحاصر، أعدته عناصر القوة البحرية التابعة لكائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس.

وقال أفيخاي أدري، المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، في بيان صادر عن جيش الاحتلال، نشرته وكالة الأناضول للأنباء، أشار خلاله أن جيش الاحتلال الإسرائيلي شن يوم الأحد الماضي عدد من الضربات استهدفت مواقع حركة حماس في قطاع غزة المحاصر، مضيفا أن موقعا تابعا للقوة البحرية التابعة لحركة حماس، شمالي قطاع غزة، كان بين الأهداف التي تم قصفها.

وبحسب بيان المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، فإن تلك الضربات نجحت في إحباط نفق هجومي تابع لحركة حماس، كان يمتد باتجاه البحر المتوسط، واصفا هذا النفق بأنه استثنائي.

وأوضح المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن عملية استخباراتية كبيرة، رصدت مسار هذا النفق، من أجل تدميره، مشيرا إلى أن تلك العملية تأني في إطار المعركة التي يقودها سلاح البحرية في جيش الاحتلال الإسرائيلي، ضد القوة البحرية التابعة لحركة المقاومة الإسلامية حماس.

يذكر أن بيانات صادرة عن جيش الاحتلال الإسرائيلي، كشفت عن تدمير خمسة أنفاق أرضية، تابعة لحركة حماس، على الحدود الفاصلة بين قطاع غزة الفلسطيني المحاصر، وأراضي دولة الاحتلال الإسرائيلي، خلال الأشهر الأخيرة الماضية، إلا أن البيان الأخير لجيش الاحتلال الإسرائيلي أعلن اكتشاف نفق بحري للمرة الأولى، في تاريخ الصراع بين حركة حماس، وجيش الاحتلال الإسرائيلي.

ويعيش قطاع غزة الفلسطيني المحاصر، أوضاعا قاسية نتيجة الحصار الإسرائيلي الخانق المفروض على القطاع منذ نحو عشر سنوات، والذي سبب انهاكا وتدميرا للبنية التحتية في قطاع غزة، فضلا عن الأوضاع الاقتصادية بالغة الصعوبة.