التخطي إلى المحتوى
السعودية والبحرين والإمارات تطالب بإلغاء قرار منظمة الطيران المدني الدولي الصادر لصالح قطر

في منحى جديد للأزمة الخليجية المندلعة منذ أكثر من عام بين دولة قطر، وبين المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين، طالبت الدول الخليجية الثلاث من محكمة العدل الدولية، إيجاد حل للخلاف مع الجانب القطر، فيما يخص المجال الجوي السيادي.

وطالبت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين، محكمة العدل الدولية، أمس الخميس، بإلغاء قرار منظمة الطيران المدني الدولي “ايكاو”، والذي صدر لصالح دولة قطر.

تجدر الإشارة أن منظمة الطيران المدني الدولي قد أصدرت قرارا الأسبوع الماضي، أوضحت خلاله أنها صاحبة الصلاحية في الحكم في الشكوى التي رفعتها دولة قطر للمنظمة، وتتهم فيها الدول الخليجية الثلاث بإنتهاك اتفاق دولي ينظم حرية عبور الطائرات المدنية في الأجواء الخارجية.

وطالبت دول المقاطعة الثلاث من محكمة العدل الدولية، إلغاء قرار منظمة الطيران المدني الدولي، بدعوى عدم اختصاصها بالنظر في تلك القضية، مشيرة خلال الوثائق التي أرسلتها إلى محكمة العدل الدولية، أن منظمة الطيران المدني الدولي غير مؤهلة للنظر في تلك الشكوى.

وطالبت الدول الثلاث ألغاء قرار منظمة الطيران المدني الدولي، واعتباره باطلا وليس له أي جدوى.

ويأتي الخلاف الخليجي في ظل الأزمة الخليجية التي اندلعت بين المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين من جهة، وبين دولة قطر من جهة أخرى، حيث أعلنت الدول الخليجية الثلاث بالإضافة إلى مصر، فجر الخامس من شهر يونيو / حزيران من عام 2017، عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر، وغلق المجال الجوي والبحري والبري أمام حركة الأشخاص والبضائع من وإلى دولة قطر.

كما أمهلت دول المقاطعة الأربعة القطريين أربعة عشر يوما للخروج من تلك الدول، مطالبة رعاياهم بالعودة إلى بلادهم.

وأرجعت دول المقاطعة تلك القرارات للدعم القطري للمنظمات الإرهابية، والتقارب القطري مع دولة إيران.

من جانبها أعلنت دولة قطر نفيها لتلك الاتهامات، معتبرة أن تلك القرارات هو النيل من سيادة الدولة القطرية.