التخطي إلى المحتوى
الصين تتعهد خلال منتدى التعاون الصيني العربي بإقراض عدد من الدول العربية بنحو عشرين مليار دولار

كشف الرئيس الصيني، شي جين بينغ/ اليوم الثلاثاء، العاشر من يوليو / تموز، عن تعهده بمنح عدد من الدول العربية قروضا تبلغ نحو 20 مليار دولار امريكي، وذلك من أجل مساعدة تلك الدول لتحقيق تنمية اقتصادية.

وجاء تعهد الرئيس الصيني، خلال الكلمة التي ألقاها في افتتاح أعمال الدورة الثامنة لـ “منتدى التعاون الصيني العربي”، والمقام في العاصمة الصينية بكين.

وتستمر أعمال منتدى التعاون الصيني العربي لمدة يوم واحد، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الصينية.

وأوضح الرئيس الصيني غي كلمته أن تلك القروض تأتي ضمن الجهود التي تبذلها الصين، لتقوية حضورها في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مضيفا أن الدول العربية اتفقت مع الجانب الصيني على تأسيس شراكة استراتيجية، للتوجه إلى المستقبل عبر التعاون الشامل والتنمية المشتركة مع الجانب الصيني.

وبحسب تصريحات الرئيس الصيني، والتي لم يكشف خلالها عن الدول العربية التي ستستلم القروض الصينية، فإن القروض التي ستقدمها الصين إلى عدد من الدول العربية، تهدف إلى تعزيز فرص العمل داخل تلك الدول، وتعزيز النمو الاقتصادي القائم على الإنتاج.

تجدر الإشارة أن حجم التبادل التجاري بين الصين والدول العربية، بلغ خلال هام 2017، نحو 191 مليار دولار أمريكي، ليضع الصين كثاني أكبر شريك تجاري مع الدول العربية، بعد الاتحاد الأوروبي الذي يأتي في المقدمة.

وتشارك نحو 21 دولة عربية في اعمال الدورة الثامنة لمنتدى التعاون الصيني العربي.

ومن المقرر أن تصدر ثلاث وثائق عن الاجتماع الوزاري الذي سيعقد خلال أعمال المنتدى، والتي تشمل وثيقة البرنامج التنفيذي لمنتدى التعاون الصيني العربي بين عامي 2018 و 2020، ووثيقة إعلان بكين، للدورة الثامنة للاجتماع الوزاري للمنتدى، والإعلان التنفيذي الصيني العربي الخاص بمبادرة الحزام والطريق.