التخطي إلى المحتوى
تشخيص البداغة وعلاجها
البداغة

البداغة أو كما يطلق عليه فى اللغة الإنجليزية إسم Encopresis يعتبر هذا النوع من المرض الذى نحن بصدده  الأن هو أحد الأمراض التى يمكن أن تصيب الأطفال كما أنها أيضا يمكن أن تصيب الكبار، فهذا النوع من الأمراض يمكن أن يقوم بإصابة الإنسان فى أى مرحلة عمرية قد وصل إليها بالفعل، يمكننا أن نقوم بالتحدث فى هذا المقال عن هذا المرض وماذا يعنى وما هى التطورات التى يمكن أن تكون مصاحبة له بعد الإصابة به، كما أنه أيضا يمكننا أن نقوم بالتعرف على العلاج الذى يمكن أن نقوم بإتباعه مع هذه المشكلة لإيجاد الحل النهائي دون أن تعود إلى ذلك الشخص مرة أخرى فى أى وقت آخر.

البداغة
البداغة

تشخيص البداغة

هذا  النوع من الأمراض يعنى التغوط ولكن هذا النوع من التغوط اللا إرادى أى أنه دون إرادة الشخص المصاب بهذا المرض، كما أنه يمكن أن يحدث أيضا دون أن يشعر هذا الإنسان به، يمكن أن يشعر به حتى وإن كان هذا النوع من البراز صلب أو أنه من النوع اللين أو حتى أنه من النوع السائل، كما أنه لابد أن نقوم بذكر أيضا ما يمكن أن يصاب به الإنسان بسبب هذا النوع من الإمساك والذى قد يصل إلى مرحلة مزمنة، فهذا يمكن أن يكون سبب فى إصابة ذلك الإنسان المصاب بما يسمى سلس البراز.

لكن ليس فقط السبب فى الإصابة بهذا النوع منة المرض هو الإمساك المزمن ولكن أيضا يوجد بعض الأسباب الأخرى التى يوجد من ضمنها أنه يمكن أن يكون موجود مشاكل فى السلوك تكون هى السبب فى حدوث هذه المشكلة الأكبر، كما أن وجود بعض المشاكل العاطفية أيضا يمكن أن تكون هى الأخرى سبب هام فى حدوث هذه الإصابة بهذا النوع من المرض، تعتبر هذه المشكلة موجودة بالفعل وبالأخص هى موجودة عند الأطفال بنسبة قد تصل إلى ثلاثة بالمائة من عدد الأطفال الموجودين كما أنه أدنى نسبة يمكن أن يكون بها هذا المرض بين الأطفال هى نسبة واحد بالمائة أيضا.

لابد  أن نكون على علم تام بأن هذا النوع من الإصابة بهذا النوع من المرض منتشر فى ظهوره عند الذكر أكثر منه عند الإناث، ولكن هذا المصطلح الذى يطلق عليه البداغة لا يمكن ولا يصلح أيضا أن يتم إطلاقه مطلقا على هذا الطفل الذى لم يتمكن بعد من أن يصل إلى المرحلة العمرية فى الجيل الرابع، كما أنه يوجد نسبة لا بأس بها من هؤلاء الأطفال المصابين بتلك البداغة يكون لديهم مشكلة ويصابون بمشكلة أخرى وهذه المشكلة يطلق عليها إسم سلس البول، وهذه الإصابة قد تحدث في هذا الطفل المصاب فقط فى الفترة الخاصة بالنهار هذه الفترة التى يكون الطفل بها يلهو ويلعب أى أنه يقوم بعمل مجهود حركى جسمانى.

» اقرأ أيضًا: مصدر الأمراض حيوانية وكيفية علاجها والوقاية منها

علاج البداغة 

بالتأكيد فإن هذا النوع من الإصابات يكون له تأثيرات سلبية متعددة على الطفل من حيث التأثير على الحالة الصحية لدى هذا الطفل المصاب، كما أنها أيضا لها تأثير على الصحة النفسية له ولمن حوله أيضا، فيكمن العلاج لهذا النوع من الإصابة على الاعتماد على بعض العقاقير الطبيعية التى تساعد فى حل هذه المشكلة وإلى جانب ذلك لابد أن يقوم هذا الشخص بإتباع نظام معين وخاص به للغذاء، كما أنه لابد عليك أن تقوم بالتركيز كل التركيز على تغير الأنماط الخاصة بالسلوك لدى ذلك الطفل.