التخطي إلى المحتوى
غرغرينا أعراضها وعلاجها وأماكن ظهورها
غرغرينا

غرغرينا إذا نظرنا إليها بنظرة عامة نجد أنها تعنى إصابة الأنسجة الموجودة في جسم الإنسان من خلال عدم وصول كمية دم كافية إلى النسيج خلال التدافع الدموي أو ناتجة عن إصابة أنسجة الجسم بعدوى بكتيرية خطيرة مما يجعلهم سبب في موت أنسجة الجسم، أغلب ما تقوم الغرغرينا بإصابته هي الأطراف الخاصة بالجسم مثل الأطراف وأصابع اليدين وأيضًا أصابع القدمين، ولكنها لا تتوقف هنا فقط عند الأطراف ولكن أيضا يمكنها أن تقوم بإصابة العضلات وأيضا الأعضاء الداخلية.

إذا كنت مريض أحد هذين المرضين وهما مرض السكر وأيضًا تصلب الشرايين فتكون الفرصة لديك لأن تصاب بمرض الغرغرينا أكبر بكثير لأن هذا يؤدى بك إلى حالة كامنة مما قد تسئ حالة الأوعية الدموية وأيضا تؤثر بشكل كبير على حالة تدفق الدم.

إذا كنت من مرضى الغرغرينا فمن الأفضل لك إن اكتشفت هذا المرض مبكرًا فهو يساعد بشكل كبير في العلاج السريع لها، كما أن إذا كنت مصاب بالفعل بالغرغرينا فإن العلاج التي يمكنك أن تحصل عليه هو عبارة عن أنه يقومون بإزالة جميع الأنسجة المصابة والتي تعتبر ميتة، وأيضًا عليك أخد كورس كافي من المضادات الحيوية وأن تقوم بالبدء في العلاج بواسطة ضغط الأكسجين العالي الذي يقوم بطرد أول أكسيد الكربون الضار، ومن هنا يمكنك أن تسير في طريق التعافي الذي لديك للتخلص نهائيا من هذا المرض.

غرغرينا والأعراض المصاحبة لها

عندما تصل هذه الغرغرينا إلى الجلد فسوف تجد هذه الأعراض الخاصة بها وهى:

  • أولًا هو اختلاف وتغير في لون الجلد لديك فعلى حسب نوع الغرغرينا التي قد أصابتك بالفعل وبدأ بالظهر فيختلف لونها فهو يمكن أن يكون أحد هذه الألوان وهى: تغير اللون إلى الأزرق، أو الأرجواني، أو الأسود، أو البرونزي، أو الأحمر.
  • عند إصابتك بالغرغرينة تجد على الجلد تورم أو بثور بداخلها سوائل موجودة على الجلد.
  • يوجد على جلد المريض بالغرغرينا خط يفصل بين الجلد السليم وبين الجلد المتضرر ويكون هذا الخط واضح الشكل.
  • يمكن أن تشعر في أي وقت بألم شديد وذلك يحدث بشكل مفاجئ دون أي تنبيه لذلك ومن بعد ذلك تشعر بوجود تنميل في نفس المكان الذي كان به ألم شديد.
  • وجود جلدًا رفيعًا أو جلدًا يكون لامعًا بعض الشيء أو حتى وجود جلد بلا وجود شعر.
  • وأيضًا عندما تشعر عند ملامستك للجلد ببرودته الواضحة.

أعراض غرغرينا تحت الجلد

من أنواع الغرغرينا التي توجد تحت الجلد هي تسمى غرغرينا غازية والثانية تسمى غرغرينا داخلية فهذه الأنواع تختلف الأعراض الخاصة بها عن الأعراض السابقة فمن أعراضها ما يلي:

  • أولًا يمكنك أن تجد تورم في هذه الأنسجة التي أصابها المرض وهي تكون مؤلمة جدًا.
  • ثانيًا هو شعورك بالتعب والإعياء بشكل عام وبشكل خاص إنك مصاب بحمى ذات مستوى منخفض.

قد يحدث للإنسان المصاب حالة تسمى الإنتانية وذلك يحدث إذا كانت العدوى البكتيرية التي وصلت بالفعل للإنسان وتمكنت من أنسجة الغرغرينا هذا يعنى أنها بهذا قد تم انتشارها بالفعل في جميع أنحاء الجسم، ومن أعراض هذه الصدمة التي تسمى صدمة إنتانية ما يلي:

  • أولًا هو حدوث انخفاض ملحوظ في ضغط الدم لدى الإنسان المصاب بالصدمة الإنتانية التي لحقت بالغرغرينا.
  • ثانيًا هو أنه يمكن أن تصاب بالحمى فهذا من ضمن الاحتمالات، وذلك رغم أن درجة الحرارة لديك منخفضة مثل انخفاض الدم وقد تصل إلى درجة حرارة 36 درجة مئوية.
  • ثالثًا هو سرعة معدل ضربات القلب بشكل ملحوظ.
  • رابعًا يمكن أيضًا أن يصيبك دوار هو من علامات الصدمة الإنتانية.
  • خامسًا أنها أيضًا يمكنها أن تصيبك بضيق في التنفس فلا تستطيع أن تمارس دور التنفس بشكل طبيعي مطلقا.
  • سادسًا تصيبك أيضًا الصدمة الإنتانية التي تلحق الغرغرينا بالتشويش وعدم التركيز.