التخطي إلى المحتوى
أوبر تأكد دعمها لجميع موظفينها المتضررين من قرار ترامب بمنع سبعة جنسيات

بعد القرار الذي اصدره الرئيس الامريكي الجديد ترامب، والذي يتضمن العمل على منع بعض الجنسيات من دخول الولايات المتحدة الامريكية، فقد شهد هذا القرار اثار كبيرة وعديدة على مختلف المجالات السياسية والاجتماعية وكذلك الاقتصادية، حيث إن الامر لم يعد يقتصر على نطاق الاحتجاجات القائمة في الولايات المتحدة وإنما بدأ يظهر تأثيره على الوضع الاقتصادي.

حيث قام عدد من العاملين داخل شركة أوبر بترك وظائفهم بسبب القرار الذي اصدره ترامب كاحد العوامل الاحتجاجية ضد قراره، واضاف بإن الرئيس التنفيذي لشركة أوبر يشعر بدرجة عالية من الحزن بسبب القرار الذي ادى إلى حرمان العديد من العاملين ضمن هذه المؤسسة من وظائفهم لكونهم خرجوا إلى دولهم بسبب الاجازات ولم يتمكنوا من العودة.

ولقد قام ترافيس بتوجيه خطاب انساني للعاملين ضمن هذه المؤسسة معبر عن مدى حزنه نتيجة القرار الذي اصدره ترامب بمنع سبعة جنسيات من دخول الولايات المتحدة الامريكية، واكد بان الشركة لن تتخلي عن اسر السائقين الذين لن يتمكنوا من العودة إلى امريكي إلا ان يجدو مصدر دخل جديد يوفير لهم حياة كريمة.

واضاف بإن الشركة عملت على القيام بحصر عدد الموظفين الذين تضروارو من قرار ترامب الجديد سواء كانوا خارج أو داخل الولايات المتحدة الامريكية، إلا انهم يدعوا اي موظف تضرر بإن يتواصل مع ادارة الشركة من أجل العمل على تقديم الدعم الازم.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *