التخطي إلى المحتوى
شلل العصب الوجهي أعراضه وعلاجه
شلل العصب الوجهي أعراضه وعلاجه

شلل العصب الوجهي المحيطي يعد انتشاره حوالي ٢٥ حالة لكل ١٠٠ ألف شخص في العام وذلك يعود إلى حدوث خلل في العصب الوجهي وهو ما يسمى العصب الدماغي السابع، وقد يسبق ظهور أعراض المرض على المريض قبل إصابته بيوم أو يومين على الأكثر ويكون الألم وراء صيوان الأذن ويشفي منه حوالي ٨٠ في المائة من المصابين به في بعض أسابيع قليلة أو عدة أشهر.

شلل العصب الوجهي
شلل العصب الوجهي

»اقرأ للمزيد : علاج الدوالي بالاعشاب | اعراض وعلاج مرض الدوالي للنساء الحوامل والرجال في الخصيتين

 شلل العصب الوجهي

  • يحدث بسبب وجود خلل في العصب الدماغي السابع، مما يسبب خلل في أعصاب وعضلات الوجه السطحية المسئولة عن تعابير الوجه وهو تعرض العصب إلى الضرر في نقطة من نقاطه وهي عبارة عن مجموعة من أجسام خلايا الأعصاب التي تكون مصدر العصب.
  • تمتد فروع الخلايا العصبية وهي محور الأعصاب وتتجمع في حزمة واحدة ما يسبب الإصابة بشلل، ويظهر ألم الشلل على الشخص المريض قبل إصابته بالمرض بيومين أو يوم، كما ألا يوجد سبب معروف للإصابة بذلك الشلل ولكن توجد علاقة بينه وبين الإصابة بمرض الهربس البسيط، لكن السبب الرئيسي للإصابة بذلك الشلل غير معلوم حتى الآن.

»اقرأ أيضًا : علاج الحصبة الألمانية للصغار والكبار الرضع والنساء الحوامل بعد الاجهاض

أعراض شلل العصب الوجهي

له عدة أعراض تظهر على المريض عند الإصابة به وهي: –

  • حدوث ضعف في العضلات في نصف الوجه اليسار أو اليمين ويحدث هذا الضعف بشكل مفاجئ حيث في أغلب الأوقات تظهر أثناء الليل ويراها المريض أثناء الصباح عند النظر في المرآة، ويصاب الضعف نصف الوجه من الجبين وحتى نهاية الوجه السفلي، ويصل جميع الضعف إلى الوجه بعد مرور ٤٨ ساعة من الإصابة به.
  • بالإضافة إلى ضعف العضلات تحدث أعراض أخرى مثل انخفاض أو انعدام حاسة التذوق في أول ثلثين من نصف اللسان وهو النص الموجود في نطاق المنطقة المصابة من الوجه، وذلك بسبب الخلل الناتج عن الأعصاب التابعة لفروع العصب الوجهي وهو المسئول عن الإحساس بالتذوق، والمركز المسؤول عن حاسة التذوق يسمي النواة المفردة.
  • كما أنه يحدث احتداد في السمع وهو سماع الأصوات بحدة وصوت مزعج أكثر من الطبيعي وذلك بسبب حدوث خلل في محور الأعصاب وهي المسئولة عن الحد من أصوات الاهتزاز التي تحدث في طبلة الأذن عند سماع أي صوت.
  • حدوث خلل في إفراز الدموع عن طريق غدد الدموع وهي المسؤولة عن ترطيب العين من خلال الدموع وكل ذلك بسبب تعصيب محاور العصب الوجهي.
  • هناك بعض الأمراض أيضًا التي تسبب في الإصابة بشلل العصب الوجهي مثل: حادثة إقفارية، أو وعائية دماغية، أو نزفية ويطلق على هذه الحالة الشلل الوجهي المركزي حيث يكون الجزء السفلي من نصف الوجه هو الضعيف والمصاب ولا يحدث ضرر عضلات الجبين في هذه الحالة، متلازمة رامزي أو هانت وتكون عبارة عن طفح جلدي على شكل حويصلات في قناة السمع السمع الخارجية للأذن وأحياناً يحدث ضرر في حاسة السمع بالإضافة إلى ضعف في نصف الوجه.

علاج شلل العصب الوجهي

  • علاجه يكون على اعتبار حالة المريض الصحية وفي العادة يتم العلاج عن طريق الستيرويدات والتي يتم تناولها من خلال الفم، بالإضافة إلى دواء مضاد للفيروسات يقلل من تكاثرها بسرعة ومن خلال تناول تلك الأدوية تؤدي إلى شفاء المرضي في معظم الأحيان.
  • ينصح بوضع ضمادة على العين في نصف الوجه المصاب وتغطيتها أثناء فترة النوم وذلك بسبب انخفاض كمية الدموع التي تعمل على ترطيب العين لذلك ينصح بتغطيته لعدم الإصابة بقرحة في القرنية بسبب الجفاف.

336