التخطي إلى المحتوى
أشباب التجشؤ وعلاجه
أشباب التجشؤ وعلاجه

التجشؤ هي عملية طبيعية تساعد المعدة على الهضمفهي مجرد إخراج الهواء الزائد من المعدة يدخل مع القيام بعملية المضغ لكن إذا زادت عن الحد الطبيعي، فيجب استشارة الطبيب، حيث أنه إشارة يرسلها الجسم بأنه توجد مشكلة في المعدة.

وينبغي أن ننوه على أن التجشؤ بالحد الطبيعي لا مانع منه أبدا فهو يساعد المعدة على عملية الهضم بشكل سليم، بل هو بعض الأوقات مطلوب وخاصة للشخص المصاب بالحموضة.

التجشؤ
التجشؤ

فمن الحد الغير طبيعي والمفرط هو أن يتجشأ المريض مرات عديدة في الدقيقة قد تصل إلى 20 مرة، وإذا نظرنا إلى أسباب التجشؤ بهذه الصورة المفرطة نجد أن أسبابها متعددة.

» اقرأ أيضًا: آلام المفاصل والتهابات المفاصل عند الاطفال

أسباب التجشؤ المستمر

هي عبارة عن معادلة كثرة ابتلاع الهواء = كثرة تجشؤ.

وبالتالي فإن أي سبب يؤدي إلى ابتلاع الكثير من الهواء يؤدي إلى التجشؤ الكثير، وهي أسباب متعددة منها:

  • الأكل والشرب بسرعة، كذلك الشرب عن طريق الماصة، الحديث عند الأكل، أكل العلكة، مضغ الحلويات ذات صلابة، التدخين فهو يسبب تسارع التنفس، القلق والتوتر.
  • المشروبات الغازية، الأطعمة التي يتواجد فيها النشا والسكر والألياف، كالفول، والعدس، والبصل….
  • هناك الكثير من العقاقير الطبية والأدوية تسبب كثرة التجشؤ مثل كثرة المسكنات تؤدي إلى التهاب المعدة.
  • كثرة الغازات الموجودة في المعدة.
  • هناك بعض الأمراض تسبب كثرة التجشؤ لشخص لم يشتكي قبل المرض منه، وغالبا ما تكون الأمراض التي تصيب المعدة فهي كثيرة ومتعددة وأغلبها يسبب كثرة التجشؤ فمنها:

الارتجاع المعدي المرئي، حيث يتم رجوع الأحماض إلى المريء من المعدة، كذلك مرض تهيج المعدة، ويكون سببه التهاب المعدة، أو التهاب المعدة بالبكتريا الحلزونية، ومرض معروف بخزل المعدة وهو ينتج من ضعف عضلات المعدة.

عدم استطاعت المعدة لهضم السكر الموجود في منتجات الألبان المعروف باسم اللاكتوز، كذلك عدم استطاعتها هضم أنواع السكريات الأخرى مثل الفركتوز والسوربيتول، قرحة المعدة بأنواعها.

التعنية أو المعاناة وهي عدم قدرة المعدة على الهضم الجيد، وتقوم بالتخلص من الطعام دون الاستفادة بما فيه من مواد تفيده، عدم قدرة المعدة على هضم مادة الجولتين الذي يتواجد في القمح مما يسبب الاضطرابات الهضمية وما يدعى بالسيلياك، انخفاض قدرة البنكرياس على إفراز الأنزيمات التي يجب توافرها لإتمام عملية الهضم.

اندفاع المعدة-الجزء العلوي منها-عن طريق الحجاب الحاجز إلى التجويف الصدري فيسبب بالإضافة إلى التجشؤ حموضة وتعب شديد في،  المعدة وهذا المرض معروف بفتق الحجاب الحاجز، التهاب الأمعاء الدقيقة وهي عبارة عن طفيليات تدعى الجياردياعندما تصاب المعدة بالخبيث، وكذلك المريء.

التهاب المعدة والتهابات القولون العصبي سواء كان المزمن أو العارض، وفي حالة ما كان مزمنا تسبب الأمعاء الغليظة للمريض إسهال أو إمساك وتجشؤ نتيجة وجود الغازات والانتفاخ، ألم متعبة للبطن.

» اقرأ أيضًا: الانفلونزا | اعراض وعلاج الأنفلونزا للصغار والكبار

علاج التجشؤ

إذا كان المريض يعاني من كثرة التجشؤ بسبب مرض معين لابد أن يتم العلاج منه وبالتالي سيعالج من التجشؤ، لكن غالبا ما يحدث التجشؤ نتيجة وجود سلوكيات خاطئة في حياتنا اليومية لذلك سنقوم بعرض بعض النصائح تقلل من التجشؤ وهي:

  • التروي في تناول الطعام.
  • البعد عن المشروبات الغازية فهي تحتوي على ثاني أكسيد الكربون.
  • عدم التدخين.
  • عدم مضغ العلكة بصورة مستمرة، وتناول الحلوى الصلبة.
  • الابتعاد عن الأكل والشرب في حالة التوتر.
  • تناول الخضروات المساعدة في عملية الهضم.

ويتم علاج كثرة التجشؤ أحيانا بالأعشاب كمضغ معلقة صغيرة بأي من الشمر، الينسون، الكروية، الكرفس بعد الطعام.

336